لتعريف الطلبة بأحدث الإبداعات والخبرات الهندسية العالمي

جامعة خليفة و"لوكهيد مارتن" تُنظمان "قمة الإبداع" في أبوظبي

أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة: 5 ديسمبر 2012- نظمت جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا والبحوث وشركة "لوكهيد مارتن" مؤخراً "قمة الإبداع"، والتي تأتي فعالياتها في إطار الشراكة المستمرة بين الجامعة والشركة لتعزيز الاهتمام بالمجالات الهندسية وتفعيل التعاون بين القطاع الخاص والمؤسسات الأكاديمية في الدولة.

وبدأت الفعالية التي حضرها عدد كبير من الطلبة الدارسين بالجامعة وأعضاء الهيئة التدريسية ومجموعة من المسؤولين في الجامعة والشركة، بكلمة افتتاحية من الدكتور تود لارسن رئيس الجامعة، أعرب فيها عن ترحيبه بشركة "لوكهيد مارتن"، مُسلطاً الضوء على علاقة الشراكة المميزة بين الطرفين والتزام الجامعة المستمر بدعم مجالات الهندسة وما يتصل بها من جوانب بحثية لدعم قدرات الكوادر الوطنية وتعزيز المجال البحثي في الدولة.

وتضمن الحدث تقديم شركة "لوكهيد مارتن" لعروض تفاعلية من جانب مسؤولي الأبحاث في الشركة العالمية، ومجموعة من جلسات النقاش التي أتاحت للمشاركين والحضور فرصة مميزة للاطلاع على تفاصيل متنوعة وشرح وافي حول العديد من المجالات والتطبيقات الهندسية الحديثة في عدد من القطاعات المتنوعة.

وأضاف الدكتور لارسن: "نشكر لوكهيد مارتن على تعاونهم معنا لتنظيم هذه الفعالية التي تساهم في إضافة أبعاد حيوية للعملية التعليمية في الجامعة، وتمنح طلبتنا فرصة التعرف على أحدث التقنيات ولقاء شخصيات خبيرة من الشركات والشخصيات القيادية في القطاع الصناعي. كما تشكل مثل هذه الفعاليات إضافةً قيّمة لجهود الجامعة في مجال دعم الأبحاث التي تشكل أحد المجالات الرئيسية لعمل الجامعة. ونتطلع لاستضافة المزيد من هذه الفعاليات ومواصلة العمل المميز مع شركة لوكهيد مارتن مستقبلاً خلال المزيد من المبادرات المشتركة".

من جانبه أكد نبيل عازار مدير تطوير البرامج والأعمال الدولية في شركة" لوكهيد مارتن" أن المشاركة في هذه الفعالية تأتي في إطار الالتزام المتواصل للشركة للعمل مع المجتمع المحلي والمؤسسات الأكاديمية. مشيراً لأهمية تعاون الشركة مع مؤسسة أكاديمية رائدة مثل جامعة خليفة، والمساهمة في تعزيز معرفة وطموحات طلبة التخصصات الهندسية، عبر تمكين عدد من أبرز المهندسين العاملين في الشركة لتشارك خبراتهم العالمية المميزة مع الطلبة المشاركين الذين يمثلون الكوادر المهنية المبدعة في المستقبل. 

وتأسست جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا والبحوث في فبراير 2007 لدعم رؤية أبوظبي 2030 في بناء اقتصاد معرفي يساهم بشكل فعال في مواصلة مسيرة بناء الدولة. ويقع مقر الجامعة في أبوظبي ولها فرع في مدينة الشارقة، وتقدم الجامعة حالياً شهادة البكالوريوس في عدد من التخصصات المتصلة بهندسة الكمبيوتر وعدد من المجالات الهندسية المتنوعة، بالإضافة لشهادة الماجستير في عدد من التخصصات التي تضم، الأمن العالمي والمدني، أمن المعلومات، والهندسة النووية، والهندسة الإلكترونية، وهندسة الكمبيوتر. كما تطرح الجامعة شهادة الدكتوراه في مجالات الهندسة مع خيار التخصص في مجالات محددة.

وتتعاون الجامعة مع شركة "لوكهيد مارتن" في مشروع بحثي ضخم لتحليل وتطوير البيانات لاكتشاف العُقد، والفعاليات والأحداث المرتبطة بالعديد من العناصر في تيارات بيانات الشبكة الاجتماعية.

يذكر أن المقر الرئيس لشركة لوكهيد مارتن يقع في بيثيسدا، بولاية ماريلاند الأمريكية، حيث توظف الشركة حوالي 120 ألف شخص حول العالم، وتعمل بشكل أساسي في مجالات البحث، والتصميم، والتطوير، والتصنيع، والصيانة للأنظمة والمنتجات والخدمات التكنولوجية المتطورة. وقد بلغت مبيعات الشركة في عام 2011 حوالي 46.5 مليار دولار أمريكي.

للمزيد من المعلومات الصحفية الرجاء التواصل مع

غيث نزال

Ghaith.Nazzal@edelman.com

+971506117930

http://www.lockheedmartin.com

نبذة عن جامعة خليفة

أنشأت جامعة خليفة في فبراير 2007 بموجب مرسوم صادر عن رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان لدعم خطة أبوظبي 2030 الإستراتيجية في بناء اقتصاد معرفي يساهم بشكل فعال في مواصلة مسيرة بناء الدولة.

ويقع مقر الجامعة في أبوظبي ولها فرع في مدينة الشارقة، وتقدم الجامعة حالياً  شهادة البكالوريوس في الكمبيوتر (مع إمكانية التركيز على أنظمة البرمجيات) وهندسة الاتصالات والهندسة الكهربائية والإلكترونية (مع إمكانية التركيز على أنظمة الطاقة) والهندسة الميكانيكية وهندسة الطيران والفضاء والهندسة المدنية والهندسة الصناعية وهندسة الأنظمة والهندسة الطبية الحيوية وبرامج الماجستير في هندسة الكهرباء والكمبيوتر والهندسة النووية وأمن المعلومات والأمن المدني والدولي، بالإضافة إلى برنامج الدكتوراه في الهندسة مع إمكانية التخصص في الهندسة الميكانيكية أوهندسة الطيران والفضاء أوالهندسة الطبية الحيوية أوالهندسة النووية أوهندسة الكهرباء والكمبيوتر  أوهندسة الروبوتات.

وسوف تقدم الجامعة في المستقبل القريب درجات جامعية في التخصصات الرئيسية: الهندسة والعلوم، والإدارة اللوجستية، والطب والعلوم الصحية.  كما ستضم الجامعة مراكز أبحاث في مجالات رئيسية مثل  تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، والطاقة والبيئة، والطيران والمواصلات والعمليات اللوجستية، والأمن، والطب والصحة.

والجامعة مفتوحة للذكور والإناث من جميع الجنسيات مع التركيز على تعليم الشباب من مواطني دولة الإمارات العربية المتحدة.

لمزيد من المعلومات، الرجاء زيارة موقع جامعة خليفة الإلكتروني  www.kustar.ac.ae أو الاتصال بـ:

مؤمن خيتي

مسؤول العلاقات العامة والإعلامية

هاتف: +9712 4018066

متحرك:  +971 559568864بريد إلكتروني: momen@kustar.ac.ae